سكوريورو 2024

هجوم حاد على كريستيانو رونالدو ومدرب البرتغال بسبب يورو 2024

بالرغم من توديع البرتغال لبطولة كأس أمم أوروبا “يورو 2024″، مرا عليه عدة أيام إلا أنه وحتى الآن لا تزال الانتقادات توجه للأسطورة كريستيانو رونالدو، روبرتو مارتينيز، مدرب البرتغال.

وفي هذا السياق، هاجم أليكسي لالاس، لاعب المنتخب الأمريكي السابق، روبرتو مارتينيز، وكريستيانو رونالدو عبر قناته الرسمية على “يوتيوب”، حيث قال: “الأمر في النهاية يقع على عاتق روبرتو مارتينيز”.

وتابع: “لقد اختار صف رونالدو، ودعمه في كل فرصة، بما في ذلك خوض المباراة الثالثة في دور المجموعات لمحاولة تسجيل هدف”.

وواصل: “إذا لم يكن لاعبًا يدعى كريستيانو رونالدو، في أي ظرف آخر، لكان هذا اللاعب قد تم إخراجه من الملعب، ليس بالضرورة لأنه ليس جيدًا، لكن المهاجمين موجودون لخدمة غرض، ومن الواضح أن الهدف النهائي هو تسجيل الأهداف، أو على الأقل أن تكون خطيرًا”.

وزاد: “لا أعرف ما إذا كان (عدم استبدال رونالدو) بدافع الخوف أو الاحترام أو مزيج من كل ذلك، ما انتهى بك الأمر في هذه البطولة كان مباراة خيرية أقيمت لرونالدو وهذا ليس عدلًا، هذا هو الوضع الذي خلقه روبرتو مارتينيز وقبله كريستيانو، وأضر ذلك بالبرتغال”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى