قال جورجينيو فينالدوم، قائد المنتخب الهولندي، إن فريقه لن يجثو قبل مباراته الأولى أمام أوكرانيا في بطولة أوروبا، غدا الأحد.

وأشار فينالدوم إلى أن قرار الفريق كان عدم الانضمام إلى بلجيكا وفرنسا بطلة العالم وإنجلترا وويلز في الجثو قبل انطلاق المباراة، لتسليط الضوء على ظاهرة العنصرية.

وأبلغ فينالدم مؤتمرا صحفيا “تحدثنا عن الأمر وقررنا عدم فعل ذلك. نحاول لفت الانتباه إلى هذه المشكلة بطريقة مختلفة”.

وأضاف اللاعب الذي سينضم إلى باريس سان جيرمان، بعد انتهاء عقده مع ليفربول “اللاعبون الذين يلعبون في إنجلترا فقط اعتادوا على ذلك”.

وتابع “القرار كان صعبا، لأننا نريد المساهمة في هذه المناقشات. لكننا نقف مع الاتحاد الهولندي الذي أطلق مشروعا ضد العنصرية”.

وكان الاتحاد الأوروبي (اليويفا)، ترك لكل فريق حرية اتخاذ القرار، سواء بالجثو أم لا، مع إبلاغ الحكم قبل المباراة في تغير عن موقفه طويل الأمد المتمثل في معارضة الاحتجاجات السياسية.