رونالدينيو يجاور ميسي في برشلونة

باتت مسألة وقت ويغادر “رونالدينيو” محبسه الحالي في باراجواي، وبحسب آخر التقارير فإنه يخطط للاستقرار جنبًا إلى جنب مع الأسطورة الأخرى “ليونيل ميسي” في مدينة برشلونة.

 

وكان “رونالدينيو” قد قبِض عليه منذ أشهر هو وشقيقه بتهمة دخول باراجواي بجوازات سفر مزورة مما استدعى حبسهما في السجن قبل أن تخفف المحكمة قليلًا من العقوبة وتخضعهما للإقامة الجبرية خارجه.

 

آخر التقارير من الصحف كانت أن “رونالدينيو” قاب قوسين أو أدنى من مغادرة باراجواي بعدما وافقت المحكمة على ذلك في أعقاب ظهور سندات بقيمة 1.6 مليون دولار، مع وجود شرط بأن يعود للبلاد عندما يطلبه القضاء للمثول أمامه مرة أخرى.

 

وبحسب تقارير أخرى من شبكة “ESPN”، فإن “رونالدينيو” سوف يعود إلى بورتو أليجري مسقط رأسه في البرازيل من أجل لقاء عائلته، على أن ينتقل بعد ذلك إلى مدينة برشلونة للإقامة بصورة دائمة.

 

الأسطورة البرازيلية اختار حي كاستيلديفيلس في الإقليم الكتالوني، وهو الحي نفسه الذي يقطن فيه ميسي منذ سنوات عديدة، وذلك في إطار سعيه لكسب بعض الهدوء في حياته بعد الضوضاء التي عاشها في السنوات الأخيرة.

 

رونالدينيو تربطه علاقة مميزة للغاية بميسي وكذلك بلويس سواريز، ولا تزال روابط الود بينه وبين نادي برشلونة قائمة رغم رحيله عن كامب نو منذ ما يزيد عن 13 عامًا.

 

الجدير بالذكر أن رونالدينيو قد انتقل إلى برشلونة في 2003 قادمًا من باريس سان جيرمان، ثم قضى سنوات استثنائية مع البرسا حقق خلالها ألقاب عديدة على رأسها الدوري الإسباني ودوري أبطال أوروبا.

التعليقات

أخبار ذات صلة