رونالدو كان على وشك الرحيل عن يوفنتوس قبل أزمة كورونا - إيجي 140

رونالدو كان على وشك الرحيل عن يوفنتوس قبل أزمة كورونا

فجرت تقارير صحفية فرنسية مفاجأة كبرى بخصوص النجم البرتغالي “كريستيانو رونالدو”، مهاجم يوفنتوس الإيطالي، إذ كان اللاعب قريبًا من إتخاذ قرار الرحيل عن البيانكونيري قبل أزمة فيروس كورونا المستجد.

 

صحيفة “فرانس فوتبول” الفرنسية أكدت في تقرير لها أن رونالدو كان يشعر بغضب شديد بسبب تراجع أداء يوفنتوس تحت قيادة مدربه ماوريسيو ساري هذا الموسم، وهو ما دفعه للتفكير في الرحيل عن النادي بنهاية الموسم.

 

وقالت الصحيفة الفرنسية أن رونالدو بدأ في التفكير بشكل جدي في قرار الرحيل في شهر أكتوبر الماضي، وتحديدًا بعد لقاء يوفنتوس أمام لوكوموتيف موسكو الروسي في دوري أبطال أوروبا.

 

وشعر اللاعب بعدم الارتياح نظرًا لتراجع مردود الفريق الفني على أرض الملعب، ليبدأ في التخطيط لمستقبله بطريقة مختلفة بعيدًا عن مدينة تورينو.

 

وأشارت الصحيفة الفرنسية إلى أن رونالدو كان يضع نادي باريس سان جيرمان في مقدمة اختياراته، خاصة مع تواجد الثنائي كيليان مبابي ونيمار في خط المقدمة، وهو ما سيضمن له دعمًا كبيرًا في الناحية الهجومية.

 

وكان رونالدو قد انتقل إلى صفوف يوفنتوس في صيف عام 2018 قادمًا من ريال مدريد الإسباني، ونجح في التتويج بلقب الدوري الإيطالي مرتين بقميص البيانكونيري، بالإضافة إلى لقب كأس السوبر الإيطالي في الموسم الماضي.

 

واعتلى رونالدو البالغ من العمر 35 عامًا قائمة هدافي يوفنتوس في الكالتشيو خلال الموسم المنقضي، حيث نجح في تسجيل 31 هدفًا، ليحتل المركز الثاني في قائمة هدافي المسابقة بشكل عام خلف الإيطالي شيرو إيموبيلي مهاجم لاتسيو، والذي سجل 36 هدفًا

التعليقات

أخبار ذات صلة