بروس يكشف ما شعر به حين دخل صلاح وماني وفيرمينو كبدلاء

كشف “ستيف بروس” المدير الفني لنيوكاسل يونايتد عما شعر به عندما دخل ثلاثي ليفربول “محمد صلاح وساديو ماني وروبرتو فيرمينو” كبدلاء في لقاء الفريقين بالدوري الإنجليزي.

 

 

واحتفظ “يورجن كلوب” مدرب ليفربول بالثلاثي على مقاعد البدلاء قبل الدفع بهم مرة واحدة في الشوط الثاني من المباراة التي انتهت بفوز الحمر 3-1 ضمن الجولة الختامية من الدوري.

 

قال “بروس” في تصريحات أبرزتها جريدة ليفربول إيكو: “عندما دخل صلاح وماني وفيرمينو أدركت مدى جودة كل لاعب منهم خاصة مع عدم وجود الجماهير في الملعب”.

 

وأضاف “بشكل عام قمنا بعمل جيد في أجزاء كبيرة من المباراة، في الشوط الأول على وجه الخصوص”.

 

وتابع “لقد دافعنا بشكل جيد للغاية بالنظر إلى المشاكل التي واجهناها من مهاجمي ليفربول”.

 

وأتم “كان لدينا رغبة في الفوز، لكن في النهاية لم نكن جيدين بما فيه الكفاية”.

 

وسجل “فيرجيل فان دايك وديفوك أوريجي وماني” ثلاثية الريدز.

 

فوز ليفربول جعله ينهي الدوري الذي عاد لخزائنه بعد 30 عاما من الغياب برصيد 99 نقطة.

 

ويدخل فريق ليفربول في فترة استراحة لمدة أسبوعين قبل أن يبدأ الاستعدادات للدفاع عن لقبه الموسم المقبل.

التعليقات

أخبار ذات صلة