برشلونة يواجه نابولي مستفيدا من دروس روما وليفربول - إيجي 140

برشلونة يواجه نابولي مستفيدا من دروس روما وليفربول

ركزت صحيفة “ماركا” على لقاء برشلونة ضد نابولي، الذي يقام، السبت المقبل، في إياب دور الـ16 لبطولة دوري أبطال أوروبا، بملعب “كامب نو”، حيث يسعى الفريق الإسباني للتأهل لربع النهائي مستفيدا من تعادله ذهابا 1-1.

 

وأكدت الصحيفة، أن دروس روما وليفربول في المواسم الماضية، والتي شهدت خروج برشلونة رغم تقدمه ذهابا بفوز كبير، بريمونتادا كبيرة في الإياب، ستكون في فكر لاعبيه خلال لقاء نابولي لتجنب السقوط وعدم التركيز خلال فترات من اللقاء، والتي كلفتهم سابقا الخروج المذل.

 

ورصدت الصحيفة كون 8 لاعبين شاركوا في لقاء روما تحت قيادة إيرنيستو فالفيردي، ما زالوا حاضرين حاليا في الفريق وسيواجهون نابولي، وهم: “الحارس تير شتيغن وسميدو وجوردي ألبا وجيرارد بيكيه وسيرجيو روبيرتو وإيفان راكيتيتش وليونيل ميسي ولويس سواريز”.

 

فيما يغيب “صامويل أومتيتي” للإصابة وسيرجيو بوسكيتش للإيقاف وأندرياس إنييستا لرحيله عن الفريق.

 

كما يغيب عن الفريق من اللاعبين الذين تواجدوا أمام ليفربول الموسم الماضي وتحت قيادة فالفيردي، كل من البرازيلي آرثر ميلو “المتمرد”، ومواطنه مالكوم، الذي رحل عن الفريق، وفيليب كوتينيو، المعار إلى بايرن ميونخ، وأرتورو فيدال “الموقوف”، فيما سيحضر المدافع الفرنسي لينغيت والذي كان حاضرا في أنفيلد.

 

وأغلب لاعبي برشلونة الحاليين وفي التشكيل الأساسي للفريق كانوا حاضرين في الملعب الأولمبي في روما وفي ملعب أنفيلد في إنجلترا، وما زالت في أذهانهم الخسائر القاسية والخروج المذل وأمامهم فرصة للاستفادة من الدروس والذهاب بعيدا في المسابقة الأوروبية الأهم، خصوصا أن لقاءات ربع ونصف النهائي تجرى في لقاء واحد وليس ذهابا وإيابا.

 

ويعرف لاعبو برشلونة أن دوري أبطال أوروبا يبقى الفرصة الأخيرة أمامهم لإنقاذ الموسم وتحقيق ردة فعل على خسارته لقب الدوري الإسباني لصالح الغريم ريال مدريد وتجنب موسم صفري لم يشهده الفريق منذ 2013-2014 تحت قيادة المدرب الأرجنتيني تاتا مارتينيو.

التعليقات

أخبار ذات صلة