بايرن ميونيخ يبدأ رحلة الاستعداد لمعركة الأبطال

يستعد فريق بايرن ميونيخ لعودة منافسات دورى أبطال أوروبا في لشبونة بداية من 8 أغسطس إلى 23 من الشهر نفسه ومواجهته المرتقبة والحاسمة أمام فريق تشيلسى بودية قوية مع فريق مارسيليا الفرنسى نهاية الشهر الجارى.

 

ووفقًا لموقع صحيفة “بيلد الألماني”، فإن إدارة الفريق الألمانى وضعت خطة فنية لتجهيز اللاعبين فنيًا ونفسيًا، خاصة بعد حصولهم على راحة سلبية لمدة أسبوعين عقب التتويج المزدوج بالدورى الألمانى وكأس البوندسليجا.

 

وذكر التقرير الألمانى أن فريق البافارى يعود للتدريبات الجماعية خلال منتصف الأسبوع المقبل استعدادًا للقاء الودى أمام مارسيليا ثم اللقاء المرتقب أمام فريق تشيلسى الذي خسر بثلاثية في لندن على ملعبه ووسط جماهيره.

 

وأشارت “بيلد” إلى أن لقاء مارسيليا سيقام على ملعب أكاديمية النادى الألماني دون جماهير اتباعًا للإجراءات الوقائية ضد فيروس كورونا المستجد، خاصة أن لقاء الفريق الإنجليزى سيقام أيضًا دون جماهير والمحدد له 8 أغسطس المقبل.

 

وقال التقرير الألمانى، إن هانسي فليك، المدير الفنى لفريق بايرن ميونخ، يسعى لتخطي دور الستة عشرة أمام فريق تشيلسي والوصول للقاء النهائى بالبطولة حتى يحصد الثلاثية هذا الموسم مع فريق البافارى، خاصة أنه توج بلقبين الدورى والكأس معًا.

 

ويسعى “فليك” لإعادة لاعبيه لمستواهم الفنى قبل فترة التوقف السلبية عقب التتويج المزدوج، حتى يكونوا أقوياء داخل المستطيل الأخضر سواء خلال لقاء تشيلسى أو المباريات المقبلة في دورى أبطال أوروبا حال تخطي محطة البلوز، التي تعد سهلة فنيًا بعد فوز الفريق الألمانى بثلاثية دون رد في لندن قبل انتشار أزمة فيروس كورونا.

 

ويضع المدير الفنى للفريق البافارى آماله وطموحاته الفنية على المهاجم البولندى العملاق روبيرت ليفاندوفسكى، الذي تصدر ترتيب هدافى الدورى الألمانى والدوريات الأوروبية الخمسة “البيج فايف” برصيد 34 هدفًا لتخطى عقبة فريق تشيلسى الإنجليزى في دور الستة عشر من بطولة دورى أبطال أوروبا.

 

ووضع مدرب البافارى برنامجًا خاصًا لمهاجمه البولندى حتى يستعيد كامل لياقته عقب الراحة السلبية التي حصل عليها الفريق عقب التتويج ببطولتى الدورى والكأس الألمانى خلال الفترة الماضية عقب استئناف النشاط الألمانى بعد فترة توقف دامت 3 أشهر بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد.

التعليقات

أخبار ذات صلة